كل تلك الخربشات الصغيرة التي كانت تؤذينا .. كبرت معنا

لتصبح هكذا .. مدونة !

السبت، 4 يوليو، 2009

الخميس الثاني ..


أنا وأنت أصبحنا معلقين بياقة الأيام .. تأتي ليل يوم وتغيب فجر يوم !
والغريب .. أنني راضية وأحيانا سعيدة ..
________________________
الليالي ..

لم تعد الليالي مختلفة! من السبت الى الأربعاء يبدو الليل مطابقا موازيا محاذيا لليوم الذي جاء قبله .. والليلة التي ستولد بعده.
لم تعد لياليّ مأرخة بماذا حصل بينما ونحن نائمان. فلا أذكر أي منها، ولا تتميز واحدة عن اختها ..

لم أعد اتذكر شخصيات الليالي وفقا لما فعلته بي وأنت نائم .. مرّة يوقضني شخيرك فأصحو من نومي واركلك ..
مرّة " تملعقني " ( كلمة مستوحاة من فعل Spooning وهو عندما يحتوي الزوج زوجته من الخلف وهما نائمان، فيغدوان عملعقين في حضن بعضهما ) تملعقني فأشعر بدفئ الدنيا في البداية، ثم يتأجج البركان في داخلي لإلتصاقك بي، فأدفعك عنّي " وتتشره حتى وانت نائم".
ومرّة تخبرني أنني كنت اضحك بصوت عالي أفزعك أثناء الليل، وتطالبني بمشاركتك النكتة!! لا أتذكر .. فتبقى حانقا لبضع دقائق .. ثم تنسى ونعود صديقين كما دائما نحن!

الآن من السبت الى الأربعاء لا أحد يشاركني أحداث الليالي، ولا أركل أحدا، ولا أحد يملعقني!!


الهاتف ..

عندما كنّا حبيبين كنا نعيش داخل الهاتف، أخبرك بكل ما حصل لي اليوم وتخبرني كل ما حصل معك !
نبقى أنا وأنت الى الصباح لا نمل من الحكايات التي سبقت تاريخ تآلفنا. قصص طفولتك كانت القصص المفضلة لدي، عندما كنت تخبرني أنك عشت في مزرعة خضراء .. تربي خنازير وبقر! قصص عروبتي كانت المحببة لديك، عندما أخبرك كيف نشأت بين اعمامي واخوتي، وأين تربيت في بيت جدتي، ومتى عرفت انني اصبحت امرأة تبحث عن نفسها ..
وتعجبك صراحتي عندما كنت أخبرتك .. أنني بعد لم اجدها!

رجعنا أنا معك نعيش داخل الهاتف .. انت في "جبيل" وانا هنا في الكويت، في البيت الذي اخترناه معا، وعلى السرير الذي يفتقد فكرة وجودك. أنت هناك .. في فيلا باردة من كومباوند أجنبي .. في غرفة صغيرة لا تشبه غرفتنا ..

أخبرتني عندما رأيت غرفتك لأول مرّة انك شعرت بالإختناق، فالسرير صغير والأريكة قبيحة، والخزانة تكاد تكون عُشر خزانتنا! سألتني وانا على الطرف الآخر من الهاتف أبكي " كيف تصورتُ أنني سأتقبل المكان الجديد .. ورائحتك صوتك ليست فيه؟"
من بقعتي .. على صدر الهاتف .. صمت .. لإنني لم أجد لك الجواب!


الطفلة ..

لا تأكل طفلتنا مثلما كانت ! تلعب لازالت لإن في تكوين الأطفال فطرة اللعب أكثر من فطرة الغذاء .. وكلما وبختها، أخذت منها شيئا لا يجب أن تمسكه، أو ايقضتها من قيلولتها لتنام افضل في الليل .. بكت واستنجدت بك منّي !!

" داديييييييييي .. Come .. هيلب "
تلقيها بوجهي فتكسوني كآبه من نوع جديد .. تزرع داخلي بذرة حنين جديدة .. فأطير للهاتف وأتصل بك!
فنعيش في الهاتف!

الآفنيوز ..

لا يعنيني ذلك المكان الكبير أصبح بين ليلة وضحاها ممرات وزاوايا ! كان معك كل شيء ..

صباحات الفطور الشهية على طاولة " بي كيو " .. شهوة الوافل اللذيذة من " هاجن داز" .. زيارة مختطفة "لبووتس" تتحول الى قهوة في "ستاربكس" وجلسة في لورينزينو لتناول قطعة شهية من " Summer Marscopoun " !

كيف للحوت الحاني الذي يبلعنا متعة أنا وانت لساعات كل يوم .. ان يتحول الى مخلوق أشبه بالتمساح، ينهشني حنينا اليك كلما رأيت الزوايا التي كنّا فيها .. وقد كنّأ في كل الزوايا!


الخميسات ..

تترك العمل هناك في الخامسة مساءا .. تركب سيارتك العالية الزيتية وتتوجه إلي .. الى قلبي تبعث رسالة قصيرة ما إن تصل الى الخط المؤدي الى الكويت " Headed to Kuwait baby " .. وأنا تشرق داخلي ابتسامة أبدية.

أنت .. تعبُ الصحراء، تتجشأ الرمل ، وتقود مركبتك لثلاث ساعات من كل اسبوع لتراني .. لتشاركني نهاية اسبوعي، لتصنع شخصية جديدة لليلتي ..

أنت .. تعبر الحدود الأولى .. تعبر أرض الحياد .. تصل الحدود الثانية .. تأخذ على جبينك فحص انفلونزا الخنازير .. تجيب على بعض الأسئلة، لتشاركني الوجبتين القادمتين، لتضم طفلتيك " انا وهي " الى صدرك .. ولتقبل ما فوق سرتي ليعرف الطفل داخلي أن اباه قد وصل ..

أنت .. تسافر برا لثلاث ساعات .. لتلقاني !!
وأنا .. لا أملك إلا أن أرفع يدي الى السماء وأدعو المولى لك الحفظ والرحمة والسلامة .. لأراك بجانبي لليومين القادمين!


موقفنا ..

لنا في أسفل البيت موقفين متلاصقين كروحينا ..
اوقف سيارتي شمالا وسيارتك في اليمين، تماما مثل قلبينا متلازمين ومتلاصقين!
في الخميس الفائت أخبرتني أنك جائع وأنك لا تود الخروج، قلت لي انك على بعد نصف ساعة وأنك تريد شيئا من المطعم الفلاني الذي لا يبعد كثيرا عنا ! طرت الى هناك من أجلك ..أحضرت لك ما تحب دون أن أسألك .. وعندما عدت، وجدت سيارتك العالية في اليمين ..
وصلت قبلي ..
ركنت سيارتي مكانها بجانبك وبكيت وحدي .. لم تكن دموع فرحة، لم تكن دموع حنين ولا اشتياق ولا ألم الفراق ..

بكيت لإنني للتو استوعبت معنى جديد لوجود سيارتك في مكانها ..
نبت في داخلي تقدير من فئة مختلفة لفكرة أن اليمين أصبح مشغولا من جديد .. تأجج في قلبي عمق جديد ثلاثي الأبعاد لزفرة هواء تنبع من أحشائي .. وتلهج بكلمة " الحمد لله "!

في بداية كل خميس أعلم .. ان ليلتي القاددمة ستحضى بشخصية نزقة، وان نداء استغاثة طفلتي سُيسمع وينقذها السوبر هيرو من براثن السيدة المزعجة! ..
أعرف أنني لن اعيش على صدر الهاتف، سأنام على صدرك .. وأن الحوت الكبير سيمد لسانه لنا سجادة حمراء ويبلعنا لساعات دون ان نستوعب الوقت من حولنا ..
حتى سيارتي لن تنام وحدها في العراء !


هناك 18 تعليقًا:

ikhalifa.com يقول...

يوم عن يوم أتأكد أن الكرشة مصير محتوم كل زوج
:(

سبمبوت يقول...

Ikhalifa.com

كنت في تلك الفترة حامل .. وهو حمل معاي وزاد وزنه أكثر من 16 كيلو المسكين.

ولدت .. وخسرنا الوزن مع بعض!! ولكنه دائما يتساءل اين الطفل الذي كان ببطنه:)

~ هند ~ يقول...

يا حبني لج :)

وأظل عاذرتج كل خميس ويمعه .. وأنطرج بفارغ الصبر يوم السبت..
وأقرا تصبيرة من "أوان"

> سعيدة لسعادتك أنا ..
ربي يحفظكم ويديم الموده بينكم يا صديقتي :)

Nikon 8 يقول...

كم هو جميل وصفك الدقيق لكل ما يخطر على بالك من مشاعر تفتقد توأم روحها
:)
الله لا يفرقكم عن بعض :)

غير معرف يقول...

بصراحة فعلا ملينا من زوجك و بعده عنج سافري عنده و فكينا

غير معرف يقول...

الله يهنيكم،،
ويعين قلبك

،،مجرد تخيلي له يقطع طريق الرعب مرتين،،كل اسبوع..انهكني خوفا،،،،،الله يحفظه لك،،،

دمتي بهذا البياض


لقلبيكما السلام





على فكرة قرأت الارشيف كله،،،احببتك،أكثر، وخلقتِ لي سببا لأكره الفيروروشية أكثر!!


الوجوه الساكنة

~ هند ~ يقول...

عن إذنج سبمبوت ..
أرد على الغير معرف1
-------------------------
أولا
شكرا على انتقادك .. بس لو كان ألطف..

هذا المكان مكان سبمبوت وهي تقرر عن شنو بتكتب فيه ..
صفحتها الخاصة ولها كل الحرية بأن تكتب اللي تشوفه مناسب للنشر..
لما تنقل لنا مشاعر في داخلها بكل رقه .. وتشعرنا بالجو والفتره اللي عايشتها فهذا من شفافية روحها..

سبمبوت لها أسلوب لا يمل "بالنسبة لي" ومتأكدة انه غيري كثير..
حتى لوكررت الموضوع أو الفكرة اللي تطرحها .. يظل لكل موضوع نكهة خاصة ومختلفة..

لست مجبراً يا "غير معرف" على المرور هنا إن لم تكن المواضيع تعجبك ومثل ما تقول مليت من الموضوع المطروح..
وثاني شي الناس عندها ظروفها الخاصة .. مو بكل سهولة تهد كل شي وتسافر ,,

فـ للبعد جمالٌ أحياناً
والا ما سمعنا من سبمبوت كل هذا الابداع :)

> وإن كان تعليقك للمزاح فقط فسامحني :)
ومرحبا بك دائماً

:)

ليلٌ ساج يقول...

سبمبوت ..

لست لأدري بأي كلمة أصف لك سلاسة مشاعرك .. وأسلوبك البسيط العميق الذي وجدته يعبر عن شيء ما داخلي.. ولعله لامس مكان قل أن يلامسه شيء!

جديدة أنا على مدونتك التي قرأت كثيرا منها دون أشعر و ماغنيت معك السبت سبمبوت سوى ثلاث مرات..

لي عودة..

وأظنها عودات ..

سبمبوت يقول...

هند

حبيبة قلبي و محاميتي القلبية وقارئتي الوفية .. ما احلاك وما أحلى تلك المشاعر الصادقة الشفافة التي تحملينها لي ..

انتظرك دوما كما تنتظريني ..

لا تهتمي بما يقوله الغير معرفين .. فهم في النهاية أقوال بلا أسماء، ورأي بلا صاحب !!

شكرا لك على كل شيء.



Nikon8

أفتقده كثيرا .. أحن اليه أكثر مما أحن الى نفسي .. وكلما جاء من المكان البعيد .. أعلم في قرارة نفسي كم هو يستحق الإنتظار!


غير معرف (1)

في هذه المدونة لن تجد شيئا سوى بوح نفسي، تقلبات مزاجي، وكل ما أشعر به في لحظة وأحتاج تدوينة في اللحظة القادمة.

مشاعري نحو زوجي، أحاديثي مع وعن ابنتي، مشاكلي، افراحي وكم مرة في اليوم نبض قلبي ..

أحذرك .. في الأيام القادمة ستجد الكثير من همس المشاعر التي لا تحبها وتجدها مملة، سيكبر بطني أكثر وتتلخبط هرموناتي أكثر وستجد كتابات كثيرة لا يفهمها ولا يقدرها إلا الإنسان المستعد لفتح قلبه للناس وتقبل ما في قلوبهم.

إن لم تكن واحدا من هؤلاء .. فلا تزرني .. لإن سبمبوت لم توجد لأشخاص مثلك.


غير معرف (2)

ارشيفي كله تحت أمرك .. عندما تبحرين في هذه المدونة سوف تجدين الكثير مما في نفسي ..

أحب الغير معرفين اللطفاء .. لإني وعلى الرغم من أنني لا اعرفهم، احترم انهم عندما ارادو قول شيء، آثروا الطيّب والمؤدب من الكلام.

أتصل به كل دقيقة وهو في الطريق، فقط لأتأكد أن عينه لم تغفى على الطريق الطويل .. أخاف عليه .. ولكني أعلم أنه رجل يستطيع السيطرة على الطريق.

في بلاده .. يقود سيارته 3 ساعات ليزور منطقة جدته ، و6 ساعات ليزور بيت والده !! هل تصدقين؟



ليل ساج

مرحبا بك في مدونتي .. أنا أكتب بقلب مفتوح جدا، ليس فيه أبواب ولا شبابيك. لا أملك مفتاحا لبوح قلبي .. ربما لهذا تجدين فيما أكتب سلاسة .. تأكدي أن كلها نابعة من صدق مشاعري التي أقدمها لي ولكم.

ARTFUL يقول...

ماشاء الله عليييج

والله يرده لج سالم غانم

:)

عثماني يقول...

صباح الخير

لا املك الا ان اعجب بنثر مشاعرك الجميلة على الورق

حفظكم الله دائما

متحابين دوما

lawyer يقول...

عسى الله يخليكم حق بعض يارب

يرده لج سالم دايما

يوحفظه لكم


موجع ألم اشتياقك




احب التفاصيل الي تكتبينها

Alia يقول...

عليه بالعافية كل هالمحبه والله يحفظه لكم والله أنج ذهب يا سبمبوت

joy يقول...

wow sara
i loved ur husband
o
ur baby
o the baby on the way
ioved ur life
allah eyhaneech mashalllah
o eyredah lich belsalamah



3jbatny yatamal3agny
loooooooooooool
fahamt ha `3ala6
until i read spooning loooooool

الوتيــــــــــن يقول...

الله يحفظكم لبعض ويفكم من هالغربه اللي ملعوزتكم .... بس شتسوين بعد يشفعلكم ان حبكم قوي باذن الله .. خل يحك صورتكم انتي وبنته بالسياره علشان مايغفي

الله حافظج ياسمبوست

========

غير معرف 1 (مادري ليش يستهويني الرد على هالفئة) : مامليت إلا لأنك مطيح كل يوم بالمدونه وماكو شغل الله يهداك .. شوفلك شي يشغلك على ما تتسلك الامور

Angel Orchid يقول...

يمكن تستغربين تعليقي على هالبوست القديم
بس والله كل ما يحوشني احباط واتضايق ان توأم روحي مو معاي افتح بوستاتج هاذي واقعد اقراهم
صبرج يصبرني وحزنج على الفراق يحسسني اني مو بروحي الي قاعدة اتأذى من شغل زوجي وبعده عني..
قوتج تعطيني جرعة من الامل والاحساس ان كل شي مارده ان راح يتعدل وان الوضع بيتعدل بيوم من الايام..
خالتي ام زوجي دايما تقولي:
this is his job and he love's it.. u have 2 love it too!!
بس والله ماقدر حاولت اني اتقبل الوضع قد ماقدر .. بس انا الحين مو بروحي صرنا اثنين ننطره يرجع!!
شلون اقدر اتغلب على هالوضع؟؟ احس اني بعد فتره راح انهار !!
وخايفه ان هذا يأثر على
my baby cuz i know that he needs me.. and he miss's his dady too

ادري اذيتج بقرقتي سامحيني :)
الله يخليلج عايلتج والله يزيدج صبر وقوة

سبمبوت يقول...

Angle Orchid

بالطبع لست الوحيدة في هذا العالم التي لا تحضى بحياة زوجية طبيعية، لكي أتغلب على آلامي التي يخلفها الفراق، أتفكر في أحوال الأخريات ..

تلك التي تركها زوجها لإنه وقع في غرام امرأة أخري، نسى عشرتها وحلوها ومرها، هانت عليه هي واولادها وركض وراء وهم الحب وفكرة أنه سيجد شيء مختلف بحضن واحدة أخرى!

ماذا عن تلك التي أخذ الله أمانته في زوجها الذي أحبته وأحبها؟ تلك التي فقدت جزء من روحها الى الأبد وليس فترة عمل وجيزة يعود لها بعد حين؟

أحمد ربي كثيرا على نعمة الحب والوجود، أعلم انه بعيد ولكني ايضا اعمل انه موجود في هذه الدنيا، في بقعته البعيدة يحبني ويفكر فيني وابنتي ويعد هو الآخر الدقائق والثواني لكي يراني .. الحمد الله على نعمة الحب الذي لازال موجودا في قلوبنا ..

أتغلب ايضا على الفراق بقتل الفراغ .. أعمل بوظيفة رسمية الى الساعة الثالثة والنصف، واعمل بارت تايم في مجلة تتطلب مني مقابلة الكثير من الناس الجدد والتعرف على العديد من الوجوه الجديدة. كما أنني اكتب اسبوعيا في صحيفة يومية. هذا وقد فتحت هذه المدونة لكي لا يكون لي وقت فرغ ابدا. آخذ ابنتي الى اماكن ترفيهية لكي نلعب انا معها .. عندما تفرح افرح انا واعود اعطيه تقرير عني وعنها. اشغلي نفسك بأشياء ايجابية، اعمال تحبين عملها. هواية تهوينها .. ولكن لا تنسي أن تشركيه في كل تفاصيل حياتك لكي لا تشعري ويشعر هو أنكم في حياتين منفصلتين.

الدعاء قوة لا يستهان بها .. أحزن أنا الأخرى أحيانا وتتملكني فترات أشعر فيها انني في مغارة سوداء من أفكار سلبية ونفسية مظلمة .. أرتدي ثوب صلاتي فجرا فأشعر أن الدموع تسابقني الى الله، اصلي وارفع رأسي وابكي .. ابكي وكأنني انتحب على صدر أمي .. على صدر صديقتي .. تحت جناح ربي. ابكي ولا امسح دموعي ولا السوائل الأخرى التي تخرج من انفي. أترك حزني يأخذ وقته يأخذ شكله .. اتعرى لوحدي واعري حزني وضعفي ووهني امام الله لا امام احد غيره. احمل نفسي بعدها ووجهي المنفوخ الى الوسادة وأنام. واستفيق على جرعة جديدة من رضا وقوة تتجدد تلقائيا كلما طلبت الله قوة من عنده.

هذه هي اسراري عزيزتي لكي اعيش مع الفراق بسلام. ولكل منا اسرارها وطريقة تعايشها مع الواقع. وهذا بالطبع لا يمنع أن تزورني فترات افقد فيها صبري وأحتاج مهلة. في هذه الأثناء بالذات يعود هو في عطلته الطويلة فنقضيها بسعادة ولا أفكر متى ستنقضي.

Angel Orchid يقول...

ما تدرين شكثر ريحتي الكلمات التي خطتها يداك ...
ضللت اقرئها فتره من الزمن قبل ان اقرر ان ارد عليك بتعليق...
حتى انني اعجر عن شكرك ...

لقد انتشلتني كلماتك من وهن قد بدا يأكلني ..

سأتبع نصيحتك .. واشغل نفسي .. وستكون مدونتك وكتاباتك ملاذي في كل مره اشعر بها بالضيق...

شكرا الف مره عزيزتي

إللي غنّو معاي السبت سبمبوت ..

منورين سبمبوت